كيف تتعاون كعضو فريق في مكان العمل

يتحدى العمل الجماعي في المكتب الموظفين للتعامل مع الآراء والأساليب ومستويات الخبرة المختلفة. تستفيد المشاريع المشتركة الفعالة من نقاط قوة كل عضو في الفريق مع مساهمة جميع الأعضاء في النتائج النهائية. كعضو في الفريق ، قد تجد نفسك غير موافق مع الزملاء أو تكافح من أجل التعاون في المشروع. يساعدك تعلم التسوية والتواصل بشكل فعال مع أعضاء الفريق الآخرين على العمل بشكل منتج نحو هدف مشترك. نتيجة العمل الجماعي الفعال هو منتج نهائي يلبي التوقعات أو يفوقها.

1

حدد أهداف نتائج المشروع الذي تعمل عليه مع فريقك. تصور نتيجة ناجحة للعمل التعاوني.

2

ضع قائمة بالحواجز المحتملة التي تراها تعيق عملك بفعالية مع فريقك. قم بالعصف الذهني بطرق لتجنب هذه التحديات أو التغلب عليها. على سبيل المثال ، إذا كان قائد الفريق لا يتواصل بشكل جيد ، فاعرض عليه العمل كجهة اتصال للمجموعة. اجعل جميع أعضاء الفريق على اطلاع باتصالات منتظمة.

3

حدد دورك داخل المجموعة. إذا لم تكن قائد الفريق ، فاطلب من الشخص المسؤول تحديد واجبات محددة لكل شخص حتى تفهم ما هو متوقع منك.

4

حضور جميع اجتماعات المجموعة أو جلسات العمل. هذا يضمن لك فهم ما يجري مع المجموعة ويمنع أي معلومات مفقودة أو تغييرات تم إجراؤها على خطط العمل.

5

مارس مهارات الاستماع النشط في أي وقت تعمل فيه مع مجموعتك. ركز على الشخص الذي يتحدث وأحكامك وآرائك حتى تسمع كل ما يقوله الشخص. اطلب التوضيح عند الضرورة.

6

تدوين الملاحظات خلال الاجتماعات وجلسات العمل. اكتب التغييرات التي تم إجراؤها على الخط الزمني أو الجوانب الأخرى للمشروع في تقويمك وفي ملاحظاتك.

7

احتضان بيئة الفريق كفرصة للتعاون والتعلم من الزملاء. تجنب الدخول في موقف الفريق بموقف سلبي تجاه العمل مع الآخرين.

8

جادل بالحقائق والمنطق بدلاً من الرأي البسيط عندما تنشأ خلافات داخل المجموعة. يمكن للنزاع أن يجعل الفريق أقوى ويولد أفكارًا أفضل ما لم يلجأ أعضاء الفريق إلى الهجمات الشخصية.